دكتوره هند رشاد دكتوره هند رشاد
recent

جديد

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

دراسة حديثة : السمنة تزيد من أعراض كورونا

 

دراسة حديثة : السمنة تزيد من أعراض كورونا


وفقاً لموقع eatthis  أن مجلة Obesity Researchand Clinical Practice نشرت دراسة تضمنت قيام بعض الباحثون بتحليل نتائج 535,403 مريض بفيروس كورونا ووجدوا أنه بالمقارنة مع وجود مؤشر طبيعي لكتلة الجسم، فإن السمنة تضاعف من خطر الإصابة بأعراض شديدة الخطورة من كورونا.



حيث ضاعف الفيروس القاتل خطر الوفاة أربع مرات تقريباً وزاد من خطر الحاجة إلى دعم الجهاز التنفسي (مثل الأكسجين الإضافي) بنحو 700٪.


فالأشخاص الذين يعانون من السمنة أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والحالات الصحية الأخرى التي تضر بالأوعية الدموية، مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم.


ولذا يمكن أن يهاجم فيروس كورونا الأوعية الدموية في جميع أنحاء الجسم، ما يؤدي إلى مشاكل في أعضاء متعددة؛ إذا كانت الأوعية الدموية ضعيفة أو تالفة بالفعل، فقد يؤدي ذلك إلى نتائج أسوأ.


يتسبب فيروس كورونا أيضاً في حدوث تخثر لدى بعض الأشخاص، مما قد يؤدي إلى نوبات قلبية أو سكتات دماغية أو انسداد رئوي.


تسبب السمنة التهاباً مزمناً في جميع أنحاء الجسم، مما يثبط جهاز المناعة، بالاقتران مع الالتهاب الذي ينتشر في جميع أنحاء الجسم والذي يمكن أن يسببه كورونا .

 

كما تضغط الدهون الزائدة في البطن على الحجاب الحاجز، مما يحد من تدفق الهواء إلى الرئتين ويجعل التنفس أكثر صعوبة، حتى عندما لا تكون مصابًا بعدوى الجهاز التنفسي، أضف التهاب الرئة الناجم عن فيروس كورونا  إلى ذلك، وقد يصبح من الصعب على الرئتين والأعضاء الأخرى الحصول على كمية كافية من الأكسجين، ليس فقط لمحاربة العدوى ولكن أيضًا للوظيفة الأساسية التي تقوم بها.

عن الكاتب

دكتوره هند رشاد

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

دكتوره هند رشاد